أحدث الأخبار
  • 12:52 . "بروج" تعلن عن نيتها للطرح وإدراج أسهمها في سوق أبوظبي... المزيد
  • 12:52 . تقرير: سوق الأسلحة النارية في الولايات المتحدة زاد أضعافاً خلال عقدين... المزيد
  • 12:43 . رئيس الدولة والرئيس الروسي يؤكدان رغبتهما بتطوير علاقة البلدين... المزيد
  • 12:35 . الإمارات تعلن اشتراطات الحج لهذا العام... المزيد
  • 12:23 . المالية تتيح المشورة الرقمية بشأن ضريبة الشركات حتى 20 مايو... المزيد
  • 12:17 . "أدنوك" تُخطط لبناء مصنع جديد لإنتاج الغاز الطبيعى المُسال... المزيد
  • 12:13 . مسؤول أمريكي: واشنطن ملتزمة بمساعدة السعودية في الدفاع عن أراضيها... المزيد
  • 12:12 . البحرية الأمريكية تضبط شحنة مخدرات "إيرانية" بقيمة 39 مليون دولار في خليج عمان... المزيد
  • 12:10 . واشنطن "قلقة" إزاء اشتباكات طرابلس.. والدبيبة يعلن وفاة "مشروع الانقلاب"... المزيد
  • 12:06 . ليفربول يتخطى ساوثهامبتون ويُؤجل حسم لقب الدوري الإنجليزي... المزيد
  • 10:23 . كتلة هوائية محملة بالغبار تسيطر على أجواء الإمارات... المزيد
  • 09:53 . الصومال ترحب بقرار بايدن إعادة نشر قوات أمريكية على أراضيها... المزيد
  • 08:51 . اجتماع مرتقب لوزيري خارجية إيران والسعودية في بغداد... المزيد
  • 08:06 . تعثر صفقة استحواذ ماسك على "تويتر" بسبب أعداد الحسابات المزيفة... المزيد
  • 07:23 . مكاسب قوية في معظم بورصات الخليج وسط تقلب أسعار النفط... المزيد
  • 06:52 . موجة غبار تجتاح مناطق واسعة من السعودية وتحذير من "شبه انعدام للرؤية"... المزيد

تدنيس مسجد الشيخ زايد بعلم "المثليين" .. استياء ورفض شعبي في الإمارات لتصرفات الإسرائيليين

سائح إسرائيلي يرفع علم المثليين في باحة مسجد الشيخ زايد - تويتر
خاص – الإمارات 71
تاريخ الخبر: 16-12-2021

منذ أن غزت أقدام العدو الصهيوني أراضي إمارات الخير، عبر "اتفاق العار" الذي أبرمته أبوظبي مع دولة الاحتلال الإسرائيلي، والكثير من المواطنين مستاؤون ورافضون لتصرفات هذا الزائر "القذر" على حد وصف الكثيرين.

وعرف عن كثير من الإسرائيليين بأنهم عديمو الأخلاق والنظافة، ويتبعون دائماً أماكن بيع المخدرات، والدعارة، ويمارسون الرذيلة في الدول التي يزورونها، إضافة إلى ممارستهم أعمالاً منافية للأخلاق والقانون.

وسبق أن منعت دول دخول الإسرائيليين إلى أراضيها بسبب أعمالهم المشينة، حتى وجد هؤلاء اليوم فرصة كبيرة في أراض الإمارات لتدنيسها ونشر صورهم المخلة بالآداب رافعين شعارات المثلية وفي أماكن مقدسة دون أي احترام لمشاعر المجتمع الإماراتي الذي يجرم مثل هذه الأعمال ويرفضها.

ومؤخراً، تداول ناشطون إماراتيون، صورة لسائح إسرائيلي، وهو يرفع علم المثلية من داخل مسجد الشيخ زائد الكبير في أبوظبي دون اي احترام لقوانين الدولة ومشاعر المجتمع الذي يجرم ويحرم مثل هذه الظواهر.

وتسببت الصورة بموجة غضب واسع على مواقع التواصل الاجتماعي، وكان لافتاً تصاعد الرفض الشعبي الواسع لتصرفات الإسرائيليين على أرضي الدولة، وممارستهم لمثل هذه الأعمال المنافية للأخلاق والدين والآداب العامة.

وعبر الكثير من المواطنين عن استيائهم من هذه التصرفات، وظهور مثل هذه الحالات على أرضي الدولة ومن أمام الأماكن المقدسة في استفزاز واضح لمعتقدات الشعب الإماراتي وقيمه ومبادئه، مستنكرين في ذات الوقت من تجاهل السلطات الحكومية وغياب دور الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف حيال ذلك.

ونشر الإعلامي الإماراتي أحمد الكتبي، صور لسائح إسرائيلي وهو يرفع علم المثلية داخل باحات مسجد الشيخ زائد معلقاً عليها بالقول: " في اللغة.. هذا يسمى خنيث ومن يرضى في أهله يسمى ديوث".

ورد صاحب حساب منصور العلوي: "الجرح اجتمعت فيه الآلام وإهانات، إهانة لدين الدولة، ومؤسس الدولة رحمه الله، وبالتالي إهانة جميع أبناء وبنات الدولة.. أرجو من السلطات المختصة جعله عبرة لمن يعتبر".

وقال آخر: " الصور تعور القلب.. حسبنا الله ونعم الوكيل في كل من أراد نشر الرذيلة و تشويه صورة بلادنا، وين الجهات المعنيه عنه؟!وين دور الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف؟

وقالت آمنة النعيمي، إن في "الصورة استفزاز واضح لنا كمسلمين"؛ وقال آخر: "إساءه متعمدة ومستفزة".

وعقب عبد الرحمن السليم على الصورة بالقول: "مصيبة تمرير هذه الأمور وتداولها حتى تصبح في وقت من الأوقات من الأمور الطبيعية وعندها العقوبة تحل بأهل الأرض مثل قوم لوط".

وقال أبو فتحي، إنه "لابد من محاكمة وعقوبة معلنة، ليرتدع من تسول له نفسه بالإساءة لدولة أهلها أهل السنة والجماعة والعطاء والكرم".

وقال آخر" هذه إساءة غير مقبولة وعلى يقين بأن الجهات المختصة راح تتخذ فيها إجراء قريباً.. أما من يقول إثارة رأي عام فعليه إعادة حساباته والمفاهيم اللي عنده حول الرأي العام".

وكتب آخر" من أمن العقوبة أساء الأدب في تحديٍ صارخٍ للدولة ودينها شاهر علم قوم لوط في فناء أكبر مساجد الدولة".

وأضاف "التسامح ما يوصل إلى إكرام من يتعمد التسفيه والتدنيس لا بارك الله في تسامح يجعل الدين الحق في آخر الأولويات"، مضيفاً "كيف أتسامح مع من يدوس كرامتي ويسفه ديني".

أحمد عبدالكريم بامسلّم، رئيس قسم التوجيه و الإصلاح الأسري في محاكم دبي علق على الحادثة بالقول: " قد تتبنى أمرا خاطئا ذنبك في جنبك  لكن لا يجوز لك تلوي النصوص القرآنية نصرةً لِهواكَ و لتخدعَ ضعيفَ الفهمِ".

وأضاف معلقاً على ذلك: " هل يُعقل قولُ أحدهم بأن الله عاقب قوم لوط فقط لأنهم لم يتقبلوا الرأي الآخر وهو رأي لوط!! لتجيز الشذوذ".

بدوره، حذر خالد السميطي، من وجود حملة شرسة للترويج للشذوذ الجنسي والفجور وما يسمى بـ"المثلية" وذلك تعليقاً على صورة السائح الإسرائيلي رافع علم المثلية في باحات مسجد الشيخ زائد.

وأضاف قائلاً: "الرضا بهذه القاذورات يعني السكوت عن كل أفعالهم، وهو بلا شك انحطاط وانحدار بالإنسانية، ومؤشر على نزول البلاء والعقاب"، مؤكداً أن التوعية مطلوبة ومحاربة هذه الدعوات والأفكار واجب ديني ووطني.