أحدث الأخبار
  • 12:52 . "بروج" تعلن عن نيتها للطرح وإدراج أسهمها في سوق أبوظبي... المزيد
  • 12:52 . تقرير: سوق الأسلحة النارية في الولايات المتحدة زاد أضعافاً خلال عقدين... المزيد
  • 12:43 . رئيس الدولة والرئيس الروسي يؤكدان رغبتهما بتطوير علاقة البلدين... المزيد
  • 12:35 . الإمارات تعلن اشتراطات الحج لهذا العام... المزيد
  • 12:23 . المالية تتيح المشورة الرقمية بشأن ضريبة الشركات حتى 20 مايو... المزيد
  • 12:17 . "أدنوك" تُخطط لبناء مصنع جديد لإنتاج الغاز الطبيعى المُسال... المزيد
  • 12:13 . مسؤول أمريكي: واشنطن ملتزمة بمساعدة السعودية في الدفاع عن أراضيها... المزيد
  • 12:12 . البحرية الأمريكية تضبط شحنة مخدرات "إيرانية" بقيمة 39 مليون دولار في خليج عمان... المزيد
  • 12:10 . واشنطن "قلقة" إزاء اشتباكات طرابلس.. والدبيبة يعلن وفاة "مشروع الانقلاب"... المزيد
  • 12:06 . ليفربول يتخطى ساوثهامبتون ويُؤجل حسم لقب الدوري الإنجليزي... المزيد
  • 10:23 . كتلة هوائية محملة بالغبار تسيطر على أجواء الإمارات... المزيد
  • 09:53 . الصومال ترحب بقرار بايدن إعادة نشر قوات أمريكية على أراضيها... المزيد
  • 08:51 . اجتماع مرتقب لوزيري خارجية إيران والسعودية في بغداد... المزيد
  • 08:06 . تعثر صفقة استحواذ ماسك على "تويتر" بسبب أعداد الحسابات المزيفة... المزيد
  • 07:23 . مكاسب قوية في معظم بورصات الخليج وسط تقلب أسعار النفط... المزيد
  • 06:52 . موجة غبار تجتاح مناطق واسعة من السعودية وتحذير من "شبه انعدام للرؤية"... المزيد

الرابطة الإماراتية لمقاومة التطبيع: زيارة بينيت انقلاب وخيانة لدماء الفلسطينيين

محمد بن زايد يلتقي رئيس وزراء الاحتلال الإسرائيلي
خاص – الإمارات 71
تاريخ الخبر: 14-12-2021

أكدت الرابطة الإماراتية لمقاومة التطبيع أن زيارة رئيس وزراء الاحتلال الإسرائيلي نفتالي بينت إلى الأراضي الإمارتية، يشكل فضيحة لسلطات الدولة، وهي زيارة مرفوضة من الشعب الإماراتي جملة وتفصيلاً.

وقالت الرابطة في بيان نشرته ليل الإثنين/الثلاثاء، حصل "الإمارات71" على نسخة منه، إن "استقبال المجرم بينت بصورة رسمية داخل الإمارات، لهو انقلاب على حقوق الشعب الفلسطيني وخيانة لدماء الشهداء، وطعنة في ظهر قضيتهم العادلة".

الصورة

ودعت الرابطة الإماراتية لمقاومة التطبيع، أبناء الشعب الإماراتي للحذر من الاستجابة لهذه الزيارة بأي شكل من الأشكال، باعتبارها انقلاباً على مبادئ الإمارات الداعمة لفلسطين وخيانة للأمتين العربية والإسلامية.

وتشكل هذه الزيارة وفق الرابطة، دليلاً على سعي السلطات الإماراتية، للمضي قدماً في التطبيع دون الالتفات لمصالح الفلسطينيين كما تدعي.

وأوضحت الرابطة أن هذه الزيارة لا تخدم سوى أجندة الكيان الصهيوني، أما الإمارات فتبدو متضررة من وجود المجرم "بينت"، على أراضيها، تماما كالضرر الذي يلاحق الفلسطينيين من هذه الزيارة التي يسيطر عليها العار، وستثبت الأيام خطورة ما ينتظر الإمارات من اتفاقيات التطبيع المتلاحقة مع الكيان الصهيوني.

وبدعوة من ولي عهد أبوظبي الشيخ محمد بن زايد؛ وصل بينت مساء الأحد إلى العاصمة أبوظبي، قادماً عبر الأجواء السعودية، في مؤشر على وجود تنسيق سعودي إسرائيلي.

وتعد هذه أول زيارة لرئيس وزراء إسرائيلي منذ توقيع اتفاقية التطبيع العام الماضي، بعد أن فشل نتنياهو في إجرائها، ومنعِهِ وزراءه من زيارة الإمارات قبل زيارته.

تزامنت زيارة بينت إلى أبوظبي مع قيام قوات الاحتلال الإسرائيلي باقتحام مدينة نابلس شمال الضفة الغربية المحتلة، وقتلها شاباً فلسطينيا، وإصابة آخرَين.

ووقعت أبوظبي وتل أبيب، منتصف سبتمبر 2020، اتفاقية لتطبيع العلاقات بينهما، برعاية الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب، ما أثار غضب الفلسطينيين الذين اعتبروا الخطوة طعنة في ظهر القضية الفلسطينية.