أحدث الأخبار
  • 09:25 . تونس تودع المونديال رغم الفوز التاريخي على "أبطال العالم"... المزيد
  • 08:31 . "مطارات دبي" تتوقع خدمة 68 مليون مسافر خلال 2022... المزيد
  • 07:38 . المبعوث الأمريكي لدى اليمن يحذر من "حرب مدمرة"... المزيد
  • 07:16 . "إياتا": انخفاض الطلب العالمي على الشحن الجوي 13.6 بالمئة في أكتوبر... المزيد
  • 07:03 . عشرات القتلى والجرحى في انفجار بمدرسة لتحفيظ القرآن شمالي أفغانستان... المزيد
  • 06:37 . صحيفة: نادٍ سعودي يقدم عرضا بنحو 200 مليون يورو لضم رونالدو... المزيد
  • 06:13 . السعودية تستضيف قمة صينية عربية خلال زيارة الرئيس "شي"... المزيد
  • 12:47 . دراسة حديثة: الإجهاد المستمر يسرع من وتيرة شيخوخة العين... المزيد
  • 12:44 . رئيس الدولة في يوم الشهيد: نستذكر بفخر ووفاء كوكبة من أشجع أبناء الوطن... المزيد
  • 12:42 . "بلومبرغ": اجتماع "أوبك+" المقبل سيكون افتراضيا... المزيد
  • 11:52 . ثلاثة قتلى وأكثر من 20 جريحا في عملية انتحارية غرب باكستان... المزيد
  • 11:27 . "ديوا" تقدم متاجر البيع بالتجزئة لمواطني حتا مجاناً... المزيد
  • 11:16 . وزارة الصناعة توافق على إنشاء 116 مصنعاً في الدولة... المزيد
  • 11:14 . مصادر: "أدنوك" تتعاون مع جولدمان ساكس لتوحيد عملياتها بمجال الغاز... المزيد
  • 11:05 . الذهب يواصل الارتفاع في التعاملات الفورية... المزيد
  • 11:01 . البنتاغون يرجح مضاعفة الصين رؤوسها النووية أربعة أضعاف بحلول 2035... المزيد

"دبي القابضة" تعيّن خبيرة أجنبية في قطاع الضيافة رئيساً تنفيذياً جديداً لمجموعة جميرا

كاترينا جيانوكا، الرئيس التنفيذي الجديد لمجموعة جميرا
متابعة خاصة – الإمارات 71
تاريخ الخبر: 29-09-2022

أعلنت "دبي القابضة"، الأربعاء، عن تعيين الخبيرة الأجنبية كاترينا جيانوكا في منصب الرئيس التنفيذي الجديد لمجموعة جميرا اعتباراً من ديسمبر 2022.

وتنضم جيانوكا، وهي "خبيرة أجنبية متخصصة في قطاع الضيافة الدولي"، إلى مجموعة جميرا بعد مسيرة متميزة امتدت لعشرين عاماً وشغلت خلالها مناصب قيادية في مجال الأعمال وتشغيل وتطوير الفنادق وإدارة الأصول والاستشارات الإستراتيجية.

وتنضم جيانوكا إلى مجموعة جميرا قادمةً من مجموعة فنادق راديسون، حيث كانت تشغل منصب رئيس المجموعة في آسيا والمحيط الهادئ منذ العام 2017، وقامت بالإشراف على تنفيذ خطة إستراتيجية وتشغيلية متكاملة على مدار خمس سنوات، ونجحت في تحقيق نمو مضاعف في محفظة الأصول التابعة للمجموعة.

 وقبل ذلك، قادت كاترينا فريق التطوير لدى شركة "روزوود" العالمية للفنادق والمنتجعات الفاخرة في آسيا والمحيط الهادئ والصين، وبجانب مساهماتها المتميزة في تعزيز نمو الشركة فقد لعبت دوراً محورياً في دعم الشركة في تطوير علامتها التجارية الجديدة واتخاذ القرارات المهمة ووضع الأهداف والتخطيط الإستراتيجي.

وقال أميت كوشال، الرئيس التنفيذي لمجموعة دبي القابضة: "نُرحّب بتعيين كاترينا في منصب الرئيس التنفيذي الجديد لمجموعة جميرا، المجموعة الفندقية الفاخرة التي ارتبط اسمها خلال السنوات بأرقى معايير الفخامة والتميز، وقدّمت لضيوفها في جميع أنحاء العالم تجارب فريدة لا تُضاهى".

وأضافت "نحن على ثقة بأنّ كاترينا، باعتبارها شخصية أعمال قيادية ومن خلال سجلها المتميز في قطاع الضيافة وشغفها ببناء فرق قوية وثقافة عمل مرنة، ستتمكّن من مواصلة تعزيز رحلة التميز التي قطعتها مجموعة جميرا والارتقاء بأعمالها إلى آفاق جديدة وتسريع مسيرة نموها المستدام في جميع أنحاء العالم".

وتعليقاً على تعيينها، قالت كاترينا جيانوكا، الرئيس التنفيذي الجديد لمجموعة جميرا: "يشرفني الانضمام إلى مجموعة جميرا وتكليفي بهذا المنصب المهم. لقد نجحت هذه العلامة التجارية العريقة، التي تدير وتشغّل مجموعة من أبرز الفنادق العالمية، في الارتقاء بمشهد الضيافة الفاخرة من خلال تقديم خدمة استثنائية تتخطى كل التوقعات.

وأضافت "إنني أتطلع قُدماً إلى بداية فصل جديد في مسيرتي المهنية مع جميع أعضاء فريق العمل في مجموعة جميرا، لنواصل جهودنا معاً نحو اقتناص أفضل الفرص وإبراز إمكاناتها الفريدة بهدف إعلاء مكانة المجموعة على الخارطة العالمية كواحدة من أبرز أسماء الضيافة الفاخرة الإماراتيه".

يُذكر أن مجموعة جميرا، تدير محفظة فندقية عالمية المستوى تشمل أكثر من 6,500 غرفة فندقية موزعة على 25 فندقاً ومنتجعاً سياحياً فاخراً في منطقة الشرق الأوسط وأوروبا وآسيا.

ومن شأن تعيين الخبيرة الأجنبية كاترينا جيانوكا، أن يثير حفيظة المئات من المواطنين ذوي الكفاءات العالية، الذين يبحثون عن وظائف ويطالبون الجهات الحكومية والخاصية بتوطينهم بدلاً من الاعتماد على الأجانب بنسبة وصلت إلى درجة تعيينهم على رأس هرم الشركات الوطنية. 

ووجدت البطالة طريقها للتسلل إلى المواطنين الإماراتيين، على الرغم من أن الإمارات تعد واحدة من الدول الأكثر تنظيماً في مجال الاقتصاد، ما تسبب باستياء كبير، خصوصاً بين خريجي الجامعات، وصل إلى حد توجيه انتقادات للحكومة على وسائل التواصل الاجتماعي، وهو أمر نادر في الإمارات.

وفي مارس الماضي أطلق الإماراتيون غضبهم في وسم على  تويتر #الاولويه_للمواطن_الاماراتي_في_التوظيف. وفي يونيو الجاري أشارت مقاطع فيديو إلى تجمع المئات من المواطنين للتظلم بشأن الوظائف في الإمارات وتقديم ملفاتهم إلى رئيس الدولة الشيخ محمد بن زايد. وكان مسؤول كبير في دبي قد أشار في مايو الماضي إلى وجود أزمة بطالة كبيرة.

 

مواضيع ذات صلة